أهلي يعايرونني ويكرهونني
أهلي يعايرونني ويكرهونني
لتكبير الصوره
سلام عليكم أنا فتاة في منتصف الثلاثينيات، وكنت في وظائف من الصباح للمساء على مدى السنوات الماضية، ولكن الآن أعمل من البيت، وأنا ابنة وحيدة. أحس أن أمي وأبي لا يطيقان وجودي في البيت، ولا يطيقان لي أي رأي أو تصرف، وأن وجودي في البيت أًصبح ثقيلا عليهما، وخصوصًا أبي، طوال الوقت تأكيد على أني شيء إضافي وأن أهميتي لا تزيد عن أهمية خادمة.
حين أشير لبيتنا مرة على أنه بيتي في أي جملة، يقول لي “لا ليس بيتك”، أو لما أحاول تجديد أي شيء في البيت أو تغيير نظام أي شيء، يقول لي “لما يكون لك بيت اعملي اللي يعجبك”، معظم حواراتي مع أي منهما ـ خاصة أبي ـ تنقلب لمشادات وزعل لدرجة أني صرت أتجنب الخروج من غرفتي إلى أي مكان هما موجودان فيه.
أنا ليس لي أي صديقات ولا أي أحد يهمه أمري، والطريف أن أبي كان يعايرني بذلك في إحدى المرات، مع أن لهما يد في هذا، فمنذ صغري ممنوع زيارة أي زميلة لي وإذا حدث وجاءت زميلات تجلس معنا ماما طوال الوقت أو لو تحدثت زميلة هاتفيا لتستأذن في أن تأتي، يقال لي أن أعتذر لها.


إضغط هنا لمشاهدة المزيد من الصور في مجال قصة حياتي

        
        

الرجاء تسجيل الدخول لاضافة الوصفة الى المفضلة الخاصة بك ...

التعليقات:




مشاركة :

اضف الوصفة الى موقعك :

املأ هذا النموذج وسنرسل لصديقك رسالة فيها هده الوصفة

اسمك:
بريدك الالكتروني:
بريد صديقك: