حساسية القمح عند الأطفال
حساسية القمح عند الأطفال
لتكبير الصوره
يهدد مرض حساسية القمح حياة العديد من الأطفال أنه نادر الحدوث إلّا أنه يشكّل خطراً كبيراً عند الإصابة, وللتوضيح أكثر سنتناول مرض حساسية القمح عند الأطفال بالقليل من التفصيل:

يُعرف مرض حساسية القمح بأنّه نوع من الحساسية الخطيرة ينتج لدى البعض عند تناول دقيق القمح ومنتجاته بكافة أنواعها, فهناك ما يقارب 32 مادة في القمح تستطيع أن تسبب هذه الحساسية، إلا أن مادة الجلوتين من أكثر المواد تأثيراً في مرض حساسية القمح عند الأطفال, وهي السبب الرئيسي له، حيّث يعاني المصاب من تدمّر الطبقة السطحية للخملات المعوية وبالتالي سيعاني من الأعراض:

- سوء في الهضم والإمتصاص

- نقص في أغلب العناصر الغذائية

- انتفاخ في البطن

- لين في العظام

- الإسهالات المتكررة

- الأنيميا

- التهابات الأعصاب نتيجة نقص فيتامين "ب"

- تساقط الشعر في بعض الحالات

يقول الأطباء أن اكتشاف حساسية القمح عند الأطفال يجري بمنتهى السهولة, حيث تلاحظ الأم هزال طفلها وعدم استجابته لكل أنواع العلاجات التي يتلقاها، ومن ثم يقوم الأطباء نوعين من التحليلات، أحدهما للتأكد من إصابة الطفل بالمرض، والآخر لمعرفة فيما إذا كانت هناك عرضة للإصابة به في الفترة القادمة من حياته تمتد إلى 10 سنوات.

أما بالنسبة لعلاج حساسية القمح عند الأطفال ينصح الأخصائيين بالإبتعاد عن الطعام المحتوي على الجلوتين مثل: الخبز، الحبوب، الكيك، البيتزا، الأطعمة المحتوية على الشعير والقمح والشوفان والأدوية ‏والمنتجات المحتوية عليه.

وينصح الأطباء الأهالي دائماً بمراجعة دورية لأطفالهم خصوصاً في حال ملاحظة أي تغيير عليهم.

إضغط هنا لمشاهدة المزيد من الصور في مجال صحة الطفل

        
        

الرجاء تسجيل الدخول لاضافة الوصفة الى المفضلة الخاصة بك ...

التعليقات:




مشاركة :

اضف الوصفة الى موقعك :

املأ هذا النموذج وسنرسل لصديقك رسالة فيها هده الوصفة

اسمك:
بريدك الالكتروني:
بريد صديقك: